غير مصنف

أيسلندا تتخذ إجراءات أكثر صرامة للحد من تفشي فيروس كورونا

[ad_1]


05:12 ص


السبت 31 أكتوبر 2020

ريكيافيك- (د ب أ):
تبدأ أيسلندا، اعتبارا من اليوم السبت، في تطبيق إجراءات أكثر صرامة للحد من تفشي فيروس كورونا، وذلك بسبب تزايد عدد الإصابات.

وسيجري تخفيض الحد الأقصى لعدد الأشخاص المسموح بحضورهم للتجمعات من 20 إلى 10 أشخاص في كل أنحاء الجزيرة الواقعة في شمال المحيط الأطلسي. وسيسمح لما يصل إلى 30 شخصا فقط بحضور الجنازات، في حين سيكون العدد الأقصى في الصيدليات ومتاجر البقالة 50 عميلا.

كما قررت السلطات حظر جميع الأحداث الرياضية والعروض المسرحية، وغلق حمامات السباحة والحانات والنوادي الليلية. وسيتعين على المطاعم التي تقدم المشروبات الكحولية غلق أبوابها الساعة 9 مساء.

وأعلنت رئيسة الوزراء كاترين جاكوبسدوتير وحكومتها عن هذه التغييرات في مؤتمر صحفي يوم الجمعة.

وسيستمر تطبيق هذه الإجراءات الأكثر صرامة حتى يوم 17 تشرين ثان/نوفمبر.

وقالت الحكومة في بيان “ستتم مراجعة الإجراءات في ضوء التطورات لتحديد ما إذا كان من الممكن تخفيفها في وقت مبكر أو ضرورة تمديد الفترة لمدة أطول”.

وفي الأسبوعين الماضيين، كان معدل الإصابة لكل 100 ألف نسمة أعلى من المعدل المسجل في ألمانيا، لكنه أقل من الدول التي تضررت بشدة حاليا، مثل بلجيكا وجمهورية التشيك وفرنسا.

[ad_2]
Source link

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *