غير مصنف

الهند تجري أول انتخابات إقليمية في ظل أزمة جائحة كورونا

[ad_1]


04:29 م


الأربعاء 28 أكتوبر 2020

نيودلهي- (د ب ا):

أدلى، الأربعاء، الملايين من الناخبين بأصواتهم في الانتخابات الإقليمية في ولاية بيهار الهندية، التي تعد أول انتخابات رئيسية تجرى في الهند منذ بداية أزمة تفشي جائحة فيروس كورونا.

وحاول الناخبون في الصفوف الطويلة الالتزام بالوقوف في الدوائر المرسومة على الأرض لضمان التباعد الاجتماعي. وقام الكثير منهم بتغطية وجوههم بأوشحة أو ارتدوا الكمامات.

وقام المسؤوولن بقياس درجة حرارة الناخبين قبل الدخول للمقار الانتخابية، كما وفروا القفازات و مطهرات اليدين.

وسوف يختار الناخبون أعضاء المجلس التشريعي لبيهار المؤلف من 243 عضوا على ثلاث مراحل، على أن يتم إعلان النتائج في العاشر من تشرين ثان/نوفمبر المقبل.

ومثل إجراء الانتخابات مع تطبيق إجراءات السلامة تحديا بالنسبة للجنة الانتخابية في ظل استمرار تفشي الفيروس. وقد سجلت الهند نحو 8 مليون حالة إصابة بالفيروس وأكثر من 120 ألف حالة وفاة .

ويبلغ عدد من يحق لهم الادلاء بأصواتهم في بيهار أكثر من 72 مليون ناخب، وهو أعلى من تعداد سكان فرنسا أو بريطانيا. وكانت الانتخابات الأخيرة التي أجريت عام 2015 قد شهدت نسبة مشاركة تقدر بنحو 58 %.

وقيدت اللجنة الانتخابية عدد الناخبين في كل مقر انتخابي، وقال إن من يبلغون من العمر أكثر من 80 عاما أو يخضعون للحجر الصحي يمكنهم استخدام التصويت البريدي.

كما تم تمديد فترة التصويت لمدة ساعة ماعدا في المناطق التي لها تاريخ من أعمال العنف الماوي.

وقد سجلت ولاية بيهار حتى الآن أكثر من 213 ألف حالة إصابة بفيروس كورونا و 1065 حالة وفاة.

ويسعى رئيس وزراء الولاية نيتش كومار الذي ينتمى لحزب جاناتا دال (المتحد) لاعادة انتخابه كرئيس للتحالف الذي يضم حزب بهاراتيا جاناتا الذي ينتمى له رئيس الوزراء ناريندرا مودي.

وقد شارك مودي في ثلاث تجمعات في بيهار اليوم. وتعتبر الانتخابات أيضا اختبارا لشعبية مودي عقب إغلاق صارم أضر بالاقتصاد وأدى إلى فقدان الوظائف وتضرر الأحوال المعيشية للمواطنين.

[ad_2]
Source link

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *