غير مصنف

رؤساء فيسبوك وجوجل وتويتر يدافعون عن حصانتهم في مجلس الشيوخ

[ad_1]


06:01 م


الأربعاء 28 أكتوبر 2020

واشنطن – (د ب أ)

مثل الرؤساء التنفيذيون لفيسبوك وجوجل وتويتر، اليوم الأربعاء، أمام لجنة بمجلس الشيوخ الأمريكي افتراضيا، لحضور جلسة استماع بشأن الحصانة القانونية لشركات التكنولوجيا.

ودافع مارك زوكربيرج الرئيس التنفيذي لفيسبوك، وساندر بيتشاي الرئيس التنفيذي لجوجل، وجاك دورسي الرئيس التنفيذي لتويتر، عن البند 230 من قانون آداب الاتصالات، في تصريحاتهم الافتتاحية أمام لجنة التجارة بمجلس الشيوخ.

ويسمح البند لشركات التكنولوجيا بتجنب الملاحقة القضائية بسبب تصرفات الأطراف الخارجية على أنظمتها الأساسية.

وحذر دورسي من أن “إلغاء البند 230 سيزيل الخطاب من الإنترنت”، بينما حث بيتشاي النواب أن “يفكروا مليا” بشأن أي تغييرات في القانون.

وقال زوكربيرج، الذي كافح في البداية لربط مكالمته المرئية بجلسة الاستماع: “يجب على الكونجرس تحديث القانون للتأكد من أنه يعمل على النحو المنشود”.

واتهم الرئيس دونالد ترامب وزملاؤه الجمهوريون شركات التكنولوجيا الكبرى، دون دليل، بقمع الأصوات المحافظة، وهي تهمة تنفيها الشركات.

يشار إلى أن فيسبوك وتويتر وسما بعض منشورات ترامب بوسم خاص بالمعلومات المضللة.

[ad_2]
Source link

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *