غير مصنف

الرئاسة الفلسطينية تدين هجوم النمسا الإرهابي وتؤكد رفض العنف

[ad_1]


01:03 م


الثلاثاء 03 نوفمبر 2020

رام الله- (د ب أ):

أدانت الرئاسة الفلسطينية بشدة، الثلاثاء، الهجوم الإرهابي الذي وقع في العاصمة النمساوية فيينا الليلة الماضية، وأسفر عن مقتل وإصابة عدد من الأشخاص.

وأعربت الرئاسة، في بيان نشرته وكالة الأنباء الفلسطينية الرسمية، عن “إدانتها الشديدة لهذا العمل الإرهابي، ورفضها الدائم لجميع أشكال العنف الذي يتنافى مع القيم والمبادئ الدينية والإنسانية”.

وجددت الرئاسة التأكيد على أن سياسة منظمة التحرير الفلسطينية هي “رفض كافة أشكال العنف والإرهاب، سواء ما يرتكبه أفراد أو جماعات مسلحة أو إرهاب دول، خاصة وأن شعبنا الفلسطيني لازال يعاني من الاحتلال والإرهاب والقهر والعنف”.

وكان وزير الداخلية النمساوي كارل نيهامر أعلن ارتفاع عدد ضحايا الهجوم الإرهابي الذي شهدته فيينا أمس إلى أربعة قتلى، مشيرا إلى أن الهجوم كان له “دافع إسلامي”، وأن منفذه كان من المتعاطفين مع تنظيم داعش. ولقي المهاجم حتفه برصاص رجال الأمن.

[ad_2]
Source link

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *