غير مصنف

انتخابات الرئاسة الأمريكية: هل يفوز ترامب أم بايدن؟

[ad_1]


01:58 م


الثلاثاء 03 نوفمبر 2020

واشنطن- (بي بي سي):

يواجه الرئيس دونالد ترامب الجمهوري تحديا من جانب مرشح الحزب الديمقراطي جو بايدن، الذي سبق له أن تولى منصب نائب الرئيس في إدارة الرئيس باراك أوباما، والمنخرط في الحياة السياسية الأمريكية منذ سبعينيات القرن الماضي.

هل يتمكن بايدن من الاستحواذ على عدد كاف من الأصوات للفوز بالرئاسة أم يفوز ترامب بفترة ولاية ثانية؟

السباق يدور حول المرشح الذي ينجح في الفوز بـ 270 من مجموع 538 صوتا في المجمع الانتخابي.

وبموجب النظام الانتخابي المعمول به في الولايات المتحدة، تحسمُ النتائجُ على مستوى الولايات النتيجةَ النهائية للسباق الرئاسي. وبالإمكان الجزم بتوجهات الناخبين في العديد من الولايات في كل انتخابات لذا يبدأ المرشحان السباق وفي جعبتيهما عدد من الأصوات تحسب بشكل تقديري بما أنه من الممكن التنبؤ بنتائج التصويت في ولايات. أما الولايات غير معروفة التوجه فيمكنها تغيير نتيجة الانتخابات النهائية.

هل من الممكن أن ينتهي السباق بالتعادل؟

نعم، من الناحية التقنية أو النظرية على الأقل وهو احتمال وارد. كما أنه من الممكن أن يخفق أي من المرشحين في الفوز بأغلبية. ولذا، ومن أجل حسم النتيجة في هذه الحالة، يصوت مجلس النواب الأمريكي لاختيار الرئيس الجديد، بينما يصوت مجلس الشيوخ لاختيار نائب الرئيس. ولكن هذا احتمال نادر الوقوع جدا، ولم يحدث إلا مرات قليلة في التاريخ الأمريكي، كان آخرها في القرن التاسع عشر

[ad_2]
Source link

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *