غير مصنف

رئيس وزراء تونس: الوضع الاقتصادي صعب جدًا وتداعيات كورونا ست

[ad_1]


07:20 م


الثلاثاء 03 نوفمبر 2020

تونس – (أ ش أ)

أكد رئيس الوزراء التونسي، هشام المشيشي، أن الوضع الاقتصادي الذي تعيشه تونس حاليًا صعب جدًا، وأن الأزمة الاقتصادية والاجتماعية عميقة وغير مسبوقة، وهي ناتجة عن تراكمات لسنوات طويلة.

وقال المشيشي – في مؤتمر صحفي، اليوم الثلاثاء، بقصر النجمة الزهراء بولاية سيدي بوسعيد – إن تداعيات أزمة انتشار فيروس “كورونا” عمقت الأزمة الاقتصادية وإن جائحة (كورونا) سيكون لها آثار اقتصادية لمدة سنتين أو ثلاث سنوات، ويجب علينا إيقاف النزيف الاقتصادي”.

وأوضح أن نسبة العجز تقدر بحوالي 14%، وأن ذلك ليس نتاجًا لهذه الحكومة بل هو نتاج الفترات السابقة، وأقصى ما يمكن أن تفعله الحكومة الحالية هو تقليص نسبة العجز نقطتين من 14% إلى 12%، وذلك من خلال عدد من الإجراءات أبرزها تأجيل سداد بعض القروض المبرمجة في ميزانية الدولة لسنة 2020.

وطالب المشيشي البنك المركزي بالتدخل مباشرة من أجل تمويل عجز ميزانية الدولة لسنة 2020، وأنه لن يتجاوز ثلاثة مليارات دينار، وأن تونس قادرة على الإيفاء بتعهداتها المالية، قائلاً “لسنا أمام شبح الإفلاس ووجدنا الحلول التي ستساهم في الإنقاذ الاقتصادي”.

وأكد أن تعطيل إنتاج البترول أو قطع الطرقات والسكك الحديدية ومنع إنتاج الفوسفات لم يعد مقبولاً، وأن المواطن اليوم عليه أن يكون واعيًا بأن منع الإنتاج ينعكس سلبًا على الدولة وبالتالي ينعكس على جميع القطاعات التي تصبح غير قادرة على تقديم الخدمات الجيدة للتونسيين.

[ad_2]
Source link

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *