غير مصنف

روسيا تعرب عن قلقها من وضع “مؤشرات عامة للنزاعات” تبرر التدخ

[ad_1]


09:43 م


الثلاثاء 03 نوفمبر 2020

روسيا – (أ ش أ)

أعرب وزير الخارجية الروسي سيرجي لافروف، عن قلق روسيا من محاولات بعض الدول لبلورة “مؤشرات عالمية” للنزاعات تسمح لأطراف ثالثة بالتدخل في شؤون الدول.

وقال لافروف، في مداخلة خلال مؤتمر عبر الفيديو عقده مجلس الأمن الدولي أوردتها قناة “روسيا اليوم” الإخبارية، اليوم الثلاثاء: “مما يبعث على القلق محاولات متكررة لاختلاق مؤشرات عامة مزعومة للنزاعات، تفتح الباب أمام تجاوزات وتدخلات في شؤون داخلية بغية ممارسة الضغط على حكومات لا ترضي البعض”.

وانتقد الوزير السعي لتصوير انتهاكات حقوق الإنسان على أنها من المقدمات الرئيسة للأزمات في العالم، مضيفا أن موسكو “تنطلق من أن الحل الناجح للنزاعات المسلحة والمصالحة بين الأطراف المتنازعة هما اللذان يضعان الأسس لتقويم الوضع في مجال حقوق الإنسان وكذلك للتنمية الاجتماعية والاقتصادية المستدامة ومعالجة المشكلات البيئية وغيرها”.

وأضاف “لا ننكر وجود ترابط بين هذه المسائل في سياق مهمة الحفاظ على السلام والأمن العالميين، لكننا ننطلق من أن المشكلات الاقتصادية مثلا لا ينجم عنها بالضرورة انعدام الأمن والعكس بالعكس”.

وأكد لافروف أن موسكو تصر على ضرورة الحفاظ على “تقسيم العمل” بين الأجهزة الرئيسة لمنظومة الأمم المتحدة، على أن يعمل كل من هذه الأجهزة ضمن إطار صلاحياته دون أن يتجاوزها.

[ad_2]
Source link

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *