غير مصنف

للقادمين من خارج السعودية.. انطلاق المرحلة الثالثة لأداء الع

[ad_1]


11:14 ص


الأحد 01 نوفمبر 2020

وكالات:

تنطلق اليوم، الأحد، المرحلة الثالثة لأداء العمرة للقادمين من خارج السعودية، بأقصى معايير وبروتوكولات صحية مميزة لسلامة ضيوف الرحمن.

ووفق رئاسة شؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي، يُسمح خلال هذه المرحلة بأداء لعمرة والصلاة في الحرمين للقادمين من الخارج إضافة للمواطنين، وذلك بعد رفع الطاقة الاستيعابية إلى 20 ألف معتمر يومياً و60 ألف مصلّ.

وقال عضو اللجنة الوطنية للحج والعمرة، هاني العميري، لـ”العربية.نت”، إنه ستُتاح خدمة شراء البرامج للعمرة عن طريق منصات الحجز الإلكترونية.

وأضاف أن المعتمر يستطيع شراء البرنامج كاملًا ن طيران ومواصلات وفنادق وإعاشة، وتحديد شركة أو مؤسسة العمرة، لتقديم الخدمات، حيث يوجد 531 شركة ومؤسسة عمرة سعودية، تعمل في تقديم أفضل الخدمات والباقات لضيوف الرحمن، بحسب قوله.

وأوضح أن هناك أكثر من 6500 وكيل عمرة خارجي، و32 موقعًا ومنصة حجوزات عالمية متاحة لحجز البرامج من خلالها والدفع الإلكتروني، فيما استعدت شركات ومؤسسات العمرة، وتم أخذ جميع الدورات الصحية للوقاية وإدارة الحشود للموظفين والعاملين لديها.

وأشار إلى أنه تم تفعيل أعمال عدد من هذه الشركات، وباقي الشركات والمؤسسات الأخرى جار إنهاء إجراءات تفعيلها لموسم هذا العام 1442هـ من قبل وزارة الحج والعمرة والجهات المختصة، وفق “العربية. نت”.

وفي السياق ذاته، أوضح المتحدث الرسمي للرئاسة العامة لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي، هاني حيدر، أن الرئاسة أكملت استعداداتها لانطلاق المرحلة الثالثة من عودة المعتمرين والمصلين، بحزمة من الإجراءات الوقائية المكثفة تزامنًا مع الزيادة المرتقبة للأعداد، بمتابعة مستمرة من الرئيس العام لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي الدكتور عبدالرحمن السديس.

ولفت إلى تجهيز 600 عربة كهربائية، و5 آلاف يدوية، يشرف عليها 120موظفًا، خاصة بالمعتمرين، ويتم تعقيمها بشكل مستمر، وذلك قبل الاستخدام وبعده، مع وضع ملصقات التعقيم للتأكيد بأن العربات معقمة وجاهزة للاستخدام مرة أخرى.

فضلًا عن تشكيل 33 فرقة ميدانية تعمل على مدار الساعة لتعقيم كافة جنبات المسجد الحرام وساحاته الخارجية ودورات المياه، باستخدام أكثر من 2500 لتر من المعقمات الصديقة للبيئة لسلامة قاصدي المسجد الحرام، كما وهناك أكثر من 300 جهاز آلي حديث لتعقيم الأيد يعمل بخاصية الاستشعار، تم توزيعها في جنبات بيت الله الحرام، تستهلك أكثر من 1000 لتر يومياً.

وشدد على ضرورة الالتزام بالتعليمات والإجراءات الاحترازية من ارتداء الكمامات، وتعقيم الأيدي، والمحافظة على مسافة بينك وبين الآخرين تحقيقا للتباعد الاجتماعي، وإحضار السجادة الخاصة، وعدم اصطحاب الأطفال، وذلك من أجل ضمان سلامة المعتمرين والمصلين وحصولهم على مناخ آمن وصحي.

كانت وزارة الحج والعمرة أعلنت عن 4 مراحل للعمرة؛ بدأت أولاها في 4 أكتوبر بطاقة استيعابية بلغت 30 بالمائة (6 آلاف معتمر من المواطنين والمُقيمين يوميًا).

جاء ذلك فور موافقة وزارة الداخلية السعودية في 23 سبتمبر على السماح بأداء العمرة والزيارة تدريجيًّا، مع اتخاذ الإجراءات الاحترازية الصحية اللازمة، وذلك “استجابة لتطلّع كثير من المسلمين في الداخل والخارج لأداء مناسك العمرة والزيارة”.

[ad_2]
Source link

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *