غير مصنف

موظف بخدمة البريد الأمريكية يعترف باختلاق اتهامات حول مخالفا

[ad_1]


08:07 ص


الأربعاء 11 نوفمبر 2020

نيويورك – (د ب أ):
اعترف موظف بريد في ولاية بنسلفانيا الأمريكية باختلاق اتهامات حول مخالفات في التصويت عبر البريد في انتخابات 2020 والتي استدل بها مؤيدو الرئيس دونالد ترامب كدليل مفترض على التزوير، وفقا لمحققين بالكونجرس.

وكان ريتشارد هوبكنز، الموظف بخدمة البريد الأمريكية في إيري، بولاية بنسلفانيا، زعم الأسبوع الماضي أن مشرفه أصدر تعليمات للموظفين بتأخير تواريخ بطاقات الاقتراع بالبريد بعد يوم الانتخابات من أجل عدها، وهو أمر غير قانوني.

واستدلت حملة ترامب وأعضاء جمهوريون بالكونجرس على ذلك كدليل على أن ترامب لديه سبب وجيه لعدم الاعتراف بالهزيمة أمام الرئيس المنتخب جو بايدن.

لكن هوبكنز اعترف لمحققين من مكتب المفتش العام لخدمة البريد الأمريكية يوم الاثنين بأن ادعاءاته كانت كاذبة.

يأتي ذلك مع مواصلة ترامب رفض الاعتراف بفوز بايدن، مرتكزا على مزاعم لا أساس لها بحدوث تزوير واسع النطاق في الانتخابات.

ولم يتسن التواصل مع هوبكنز للحصول على تعليق.

[ad_2]
Source link

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *