غير مصنف

نتائج الانتخابات الأمريكية: سارة مكبرايد أول عضوة عابرة جنسي

[ad_1]


05:49 م


الخميس 05 نوفمبر 2020

واشنطن- (بي بي سي):

أصبحت سارة مكبرايد أول عابرة جنسيا تصبح عضوا في مجلس الشيوخ الأمريكي بعد فوزها في السباق الانتخابي في ولاية ديلاوير.

وقد هزمت مكبرايد المرشح الجمهوري ستيف واشنطن في تنافسهما للفوز بمقعد السيناتور الديمقراطي هاريس مكداويل الذي لم يترشح لدورة جديدة.

وكانت مكبرايد، 30 عاما، تعمل سكرتيرة صحفية لجماعة حملة حقوق الإنسان التي تدافع عن حقوق مجتمع الميم ( مجتمع المثليات والمثليين والعابرين جنسيا ومزدوجي الميل الجنسي والمتحيرين) (LGBTQ)، كما كانت متدربة في البيت الأبيض إبان ولاية الرئيس باراك أوباما.

وكانت واحدة من حفنة مرشحين حققوا إنجازا تاريخيا غير مسبوق في ليلة الانتخابات المحتدمة في عموم الولايات المتحدة.

وكتبت مكبرايد في تغريدة بعد فوزها: ” آمل هذه الليلة أن أُظهر لأعضاء مجتمع الميم أن ديمقراطيتنا كبيرة وواسعة بما فيه الكفاية لهم أيضا”.

ولم تكن مكبرايد المرشحة العابرة جنسيا الوحيدة التي حققت إنجازا تاريخيا غير مسبوق في الانتخابات الأخيرة، فهناك أيضا تايلور سمول، 26 عاما، التي انتخبت في مجلس النواب عن ولاية فيرمونت، كما حققت ستيفاني بايرز انجازا تاريخيا أخر في ولاية كانساس، وأصبحت أول عابرة جنسيا من سكان أمريكا الأصليين تنتخب في هيئة تشريعية أمريكية.

وفي أوكلاهوما، أصبحت موري تيرنر أول مرشح غير ثنائي الجندر يفوز بمقعد في الهيئة التشريعية للولاية.

وفي ولاية نيويورك فاز موندير جونز وريتشي توريس بمقعديهما ليصبحا أول اثنين من السود في مجتمع الميم ينتخبون في الكونجرس.

وقالت أنايس باركر من مؤسسة ” أل جي بي تي كيو فيكتوري فند” لبنك نيوز إن موندير وريتشي حطما الحد أمام تمثيل أعضاء مجتمع الميم في الكونجرس “وسيجلبان منظورات فريدة تعتمد على تجارب معاشة لم تمثل في قبل في الكونجرس الأمريكي”.

وفي غضون ذلك، فاز الجمهوري ماديسون كوثورن في ولاية نورث كارولينا ليصبح أول عضو في الكونجرس من مواليد التسعينيات.

وقد بلغ كوثورن سن 25 عاما – الحد الأدنى للسن المطلوبة لعضوية الكونجرس- في أغسطس. ويواجه اتهامات بشأن مزاعم إساءة سلوك جنسي خلال حملته الانتخابية.

وصنفت وسائل الإعلام الأمريكية مارجوري تايلور غرين، التي حققت فوزا مريحا في مقعدها في جورجيا، بأنها أول سياسي منتخب يُبدي دعما لنظرية المؤامرة لجماعة كيوأنان.

وتعد كيوأنان نظرية مؤامرة لا أساس لها من الصحة واسعة الانتشار ، تزعم أن الرئيس دونالد ترامب يشن حربا سرية ضد نخبة من عبدة الشيطان المتحرشين بالأطفال منتشرة في الأجهزة الحكومية والشركات ووسائل الإعلام.

وقد روجت غرين مقاطع فيديو لنظرية المؤامرة تلك على الإنترنت، بيد أنها حاولت النأي بنفسها من وصفها بأنها “مرشحة كيوأنان” في مقابلة مع قناة فوكس نيوز في وقت سابق هذا العام.

وتحدثت عن اكتشاف “معلومات مضللة” في هذه النظرية مؤكدة أنها اختارت “طريقا آخر”.

وكانت غرين، 46 عاما، التي وصفها ترامب بأنها “نجمة جمهورية واعدة”، قد ترشحت من دون منافسة بعد انسحاب منافسها الديمقراطي من السباق الانتخابي.

ثاني رائد فضاء

وقد فاز رائد الفضاء مارك كيلي في السباق الانتخابي للوصول إلى مجلس الشيوخ، ولكنه لم يكن أول رائد فضاء سابق يفعل ذلك. إذ كان عضو مجلس الشيوخ السابق عن ولاية أوهايو جون غلين، واحدا من رواد الفضاء الأوائل في وكالة الفضاء الأمريكية ناسا، وقد اخذ هذا اللقب عندما انتخب في عام 1974.

وكان كيلي قضى شخصيا 54 يوما في الفضاء. وأخوه التوأم سكوت كيلي هو أيضا رائد فضاء متقاعد من ناسا.

ونشر السيناتور المنتخب صورة فوتغرافية له مع زوجته عضوة الكونجرس السابقة، غابي غيفوردز، وشكر من دعموه في تحقيق الفوز.

[ad_2]
Source link

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *