غير مصنف

تركيا الآن : حليف أردوغان يحتفظ بملفات فساد الرئيس التركي وع

[ad_1]


11:10 ص


السبت 26 ديسمبر 2020

انقرة- (أ ش أ):

كشفت الصدفة عن احتفاظ دولت لهتشلي رئيس حزب الحركة القومية المتحالف مع حزب أردوغان ” العدالة و التنمية ” بملفات فساد النظام الحاكم في تركيا برئاسة رجب طيب أردوغان يعود تاريخها الى العام 2013 قبل اتحاد الحزبين في تحالف الشعب، واعتبرت منصة تركيا الآن الاخبارية المتخصصة فى الشأن التركى ان هذا الامر يشير باحتمال حدوث انشقاقات وشيكة عن الحزب الحاكم فى تركيا الذى يقوده اردوغان .

و أثناء تصويرها مقر حزب الحركة القومية التقطت عدسة شبكة تلفزيون فوكس تي في الكتب والأوراق التي يرجع تاريخها الى ديسمبر 2013 الذى شهد واحدة من أكبر فضائح الفساد في العالم، وتضمنت تسريبات للرئيس التركي والمقربين منه، بعد حملة شنتها جماعة من الشرطة على أردوغان وحكومته واتهمتهم في العديد من قضايا الفساد والرشوة، وكانت جميعها مشفوعة بالأدلة، ولكن سرعان ما تدارك أردوغان الموقف وزج بهم جميعًا بالسجون بتهمة الانتماء إلى جماعات إرهابية ، و ظهرت خلال التقرير ملفات تحمل عناوين مثل ميزان تدمير حزب العدالة والتنمية، وعملية الفساد والانتخابات الرئاسية.

يشار إلى أن حزب الحركة القومية من أكبر الأحزاب المعارضة لنظام حزب العدالة والتنمية الحاكم، حتى أصبح حزبًا مواليا وشكل الحزبان تحالف الشعب، ولكن من الواضح أن حزب الحركة القومية مازال يحمل في ثناياه معارضة للنظام القائم في انتظار اللحظة المناسبة .

وقال الباحث في الرأي العام التركي، إبراهيم أوسلو، قد توقع أن حزب العدالة والتنمية بعودته إلى مغامراته الطائشة على الصعيد الاقليمى لتركيا قد يدفع حزب الحركة القومية الذي يتزعمه دولت بهتشلي إلى الانسحاب من تحالف الشعب القائم بينه وبين الحزب الحاكم.

[ad_2]
Source link

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *