غير مصنف

‏شرطة ناشفيل الأمريكية: نعمل على أكثر من 500 أثر محتمل للتحق

[ad_1]


12:46 ص


الأحد 27 ديسمبر 2020

وكالات

‏أعلنت شرطة ولاية ناشفيل الأمريكية، مساء أمس السبت، عن أنها تبحث عن عدد من الأشخاص بما يخص حادث انفجار الذي وقع الجمعة، حسبما ذكرت سكاي نيوز عربية.

وأكدت السلطات الأمنية الأمريكية أن مدينة ناشفيل لا تواجه حاليًا أي تهديدات على خلفية التفجير الذي هزها أمس الجمعة، مشيرة إلى أنها تعمل على أكثر من 500 أثر محتمل للتحقيق في الحادث.

وقال العميل الخاص في مكتب التحقيقات الفدرالي، داغلاس كورنيسكي، إن عناصر أجهزة الأمن فحصوا الأماكن المتاخمة لموقع التفجير والمناطق الأخرى في المدينة “ولم يكشفوا أي معدات متفجرة أخرى، مشيرًا إلى أنه لا معلومات لدينا حول وجود أي تهديد آخر لتفجير.

وأشار كورنيسكي إلى أن مكتب التحقيقات يعمل على تحليل أكثر من 500 أثر بناء على البلاغات التي تلقوها بعد الحادث وينظرون في ملفات “عدة أشخاص” قد يكونون على صلة بالتفجير.

وأفاد عمدة المدينة، جون كوبر، بأن التفجير ألحق أضرارًا بـ41 منشأة عمل في ناشفيل، بينما طلب حاكم ولاية تينيسي، بيل لي، من الرئيس الأمريكي المنتهية ولايتة دونالد ترامب، إعلان حالة طوارئ خاصة بوقوع كارثة، واصفًا عدم سقوط قتلى جراء الحادث بالأعجوبة.

وانفجر كارافان صبيحة عيد الميلاد الجمعة في وسط مدينة ناشفيل الأمريكية إثر عدّ تنازلي غامض بثّ عبر مكبّر للصوت، وهو ما اعتبرته الشرطة “فعلاً مُتعمدًا” ألحق أضرار ماديّة ضخمة في عاصمة موسيقى الكانتري.

ووقع الانفجار في الساعة السادسة والنصف صباحاً بالتوقيت المحلي، وأسفر عن أضرار مادية كبيرة في واجهات المباني القريبة، محطّماً زجاج عدد كبير من الشقق والمتاجر والمكاتب. وتناثر على الأرض الحطام، من زجاج وأغصان أشجار وأحجار قرميد، وتضرّرت أنابيب مياه واحترقت بالكامل سيارات كانت مركونة على مقربة من الانفجار وتضرّرت أخرى كانت مركونة أبعد منها، حسبما نقلت يورونيوز.

[ad_2]
Source link

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *